تطريز الذهب

20 ريال سعودي

وفد مجري رفع المستوى إلى مدينة البندقية البراقة هدفه تسليط الضوء على عائلة الأسقف الأشهر جاليرت، ومعرفة حقيقة ما يدور من أساطير حول هذه الشخصية الغامضة. يرأس الوفد شابا، صاحب المرض العضال، وهو تلميذ جاليرت، والذي تبعه أيضًا على كرسي الأسقفية. يتمتع شابا بذكاء ودهاء وسرعة بديهة يصعب وجودها في ذلك الزمان، فضلا عن خبرته العميقة التي جعلت له بصيرة حادة ودراية ثاقبة بماهية الأمور، المعضدة بعلمه الغزير. قصة رحلة شابا إلى البندقية تتعلق في المقام الأول بالتقصي والتحقيق، فالرجل العجوز الحكيم تفحص الحاضر والماضي، وفسيفساء البندقية وشخصياتها، وكم الاحتيالات التي وجدها، وقضايا القتل، والعلامات الغامضة التي وجب عليه فك رموزها. يطيعه جسده بشكل أقل فأقل، لكن روحه الدؤوبة تستحضر الماضي والحاضر بنفس القدر من الوضوح والقوة. إنه يبحث في أسطورة جاليرت الحقيقية التي شغلت العالم حينها، ولازالت تسيطر على خلد الكثيرين على الرغم من مرور مئات السنين عليها. في نهاية المطاف، يتمكن شابا بعبقريته الفذة من معرفة الكثير حول جاليرت، متمكنا من حل مجموعة من الطلاسم التي أحاطت بشخصيته، والحيل التي كان أهل البندقية يحيكونها. إيفا بانكي - تمامًا كما في روايتها الأولى الناجحة - تشكك في الماضي هذه المرة أيضا باحثة ومتذكرة ومعيدة لصياغة الأحداث، وحاكية للقصص ومسطرة للأساطير بأسلوب متفرد.

الألوان المتاحة :
المقاسات المتاحة :
مصر :
السعودية
الكمية :
- +
اسم المنصة : الدار المصرية للطباعة والنشر حالة المنتج : متوفر الكمية المتاحة : 10 قطع
مشاركة
بلاغ

التقيمات

لا توجد تقييمات

أضف تقييم

منتجات ذات صلة